الثلاثاء، 7 ديسمبر، 2010

كبسولاتى

اخرجت مفكرتى



اكتب اليك اخر كلماتى


فلقد تعودت ان اتكلم اليك


بينى وبين نفسى


مسكت القلم وابتسمت


...كتبت


وكتبت


انتهيت


ثم بكيت


وكدت ان اضع الورقه جانبا


لفت نظرى لأول وهله


العدد المهول لاوراقى المكتوبه اليك


ابتسمت ثانيه


لشعورى بانك ستقرأها


فى يوم من الايام


هناك تعليقان (2):