الثلاثاء، 2 نوفمبر، 2010

دموع السماء




صوت المطر
منظره من النافذه
رائحته
.لسعه البرد التى تصاحبه
خفقان قلبى لمنظره
صوت اختى تقول لى
بصى بسرعه الدنيا بتشتى ازاى
ينهمر المطر
يمنعك من رؤيه الاشياء
ولكنك مستمتع بمشاهدته
تظل تنظر وتنظر
تسرح فى عمرك
فى ما مضى منك
فى الشتاء الماضى
ومن عده سنوات
عندما كنت صغيرا
تهاجمك الذكريات
تدمع عيناك
فلا تفرق بين دموعك ودموع السماء






هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

ليه المطر دايما بيفكرنا بذكريات جوانا
يمكن عشان رمز الصفاء
بحس انه بيغسل قلوبنا
جميلة ..
بسيطة ..

ربنا يوفقك :)